أبريل 13, 2024

اذاعه سياسيه اخباريه ثقافيه تهتم بالشأن العالمي والعربي والعراقي

الراية الحمراء تعتلي مرقد أبي الفضل العباس مع حلول شهر ربيع الأول


مع حلول شهر ربيع الأول، باشرت ملاكات العتبة العباسية المقدسة برفع معالم الحزن المتمثلة بالقطع السوداء الموجودة في المرقد الطاهر لأبي الفضل العباس (عليه السلام)، كما أُبدلت راية قبّة مرقد أبي الفضل العباس من اللون الأسود إلى اللون الأحمر.

شرعت يوم أمس الأحد ملاكات قسم رعاية الصحن الشريف في العتبة العباسية، برفع معالم الحزن عن  (عليه السلام) مع حلول شهر ربيع الأول.

وقال رئيس القسم السيد خليل مهدي هنون إنّ “ملاكاتنا باشرت برفع معالم الحزن المتمثلة بالقطع السوداء الموجودة في المرقد الطاهر لأبي الفضل العباس (عليه السلام)، تزامنًا مع انتهاء شهري الأحزان وحلول شهر ربيع الأول لعام (1445 هـ)”.

وأضاف أنّ “العمل بدأ بإنزال الراية السوداء وعلى القبة المطهرة، ومن ثمّ إنزال القطع المعلقة على جدران الحرم المقدس، إضافة إلى البدء بعملية غسل المرقد الشريف والسراديب وتنظيفها وتعطيرها “.

وتابع هنون أنّ “السواد الذي أُزِيل سيُغلف ويُسلّم إلى قسم الهدايا والنذور في العتبة المقدسة، الذي سيتولى بدوره توزيعه للتبرك”.

مشيرًا إلى “التوجه لعمل قطع السواد الخاصة بالعام القادم”.

استبدال راية قبة مرقد أبي الفضل العباس

وفي سياق متصل، أُبدلت راية قبّة مرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) من اللون الأسود إلى اللون الأحمر، تزامناً مع حلول شهر ربيع الأول (1445هـ).

وأَجرى عمليّة تبديل الراية الأمين العام للعتبة العباسية المقدّسة السيد مصطفى مرتضى آل ضياء الدين.

ورفعت ملاكات العتبة الرايات ولافتاتٍ سوداء، من المنائر وأروقة الصحن الشريف والضريح الطاهر، والسور الخارجيّ.

وجرى تبديل الراية بالتزامن مع إعلان مكتب سماحة آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظلّه الوارف)، بأنّ اليوم الأحد هو اليوم الأوّل من شهر ربيع الأول (1445هـ).

YouTube
YouTube