فبراير 23, 2024

اذاعه سياسيه اخباريه ثقافيه تهتم بالشأن العالمي والعربي والعراقي

شقيقة ترامب في تسجيلات سرية: شخص لا مبدأ له، زائف وكاذب


كشف النقاب عن تسجيلات سرية للشقيقة الكبرى للرئيس ترامب انتقادات شديدة اللهجة.

وفي التسجيلات، التي قامت بها ابنة أخيها ماري ترامب، اتهمت القاضية الفدرالية السابقة الرئيس ترامب بأنه شخص “لا مبدأ له، زائف، كاذب وقاس”.

وقال متحدث باسم ماري ترامب إنها سجلت لعمتها سراً من أجل حماية نفسها من دعاوى قضائية محتملة.

وفي الشهر الماضي، نشرت ماري ترامب كتاباً انتقدت فيه بشدة عمها.

وكان روبرت الشقيق الراحل للرئيس ترامب قد حاول عبثاً منع نشر الكتاب

وتعد هذه أحدث حلقة في سلسلة الانتقادات التي تستهدف الرئيس ترامب، ولكن الفرق الوحيد هو أنه وبدلاً من أن تكون صادرة عن معاون منبوذ أو شريك في الأعمال، فإنها تأتي من أحد أقاربه المقربين.

وانتقدت ماريان ترامب باري، وهي قاضية فدرالية سابقة، شقيقها بشأن سياساته الخاصة بالهجرة والتي شهدت فصل الأطفال عن ذويهم عند الحدود وإرسالهم إلى مراكز احتجاز.

وقالت ماريان في التسجيلات التي حصلت صحيفة واشنطن بوست على نسخة منها: “كل ما يريد فعله هو أن يروق لقاعدة أنصاره. ليس لديه أي مبادئ على الإطلاق”.

ومضت تقول: “تغريداته الملعونة وكذبه، يا إلهي!”.

وسجلت ماري ترامب ابنة أخ الرئيس تلك التصريحات سرا، بعد أن نشرت الشهر الماضي كتاباً ضم مذكرات كان لها وقع القنبلة.

وكان شقيق الرئيس الأصغر روبرت، الذي توفي الأسبوع الماضي، قد لجأ للمحكمة في محاولة منه لمنع نشر الكتاب قائلاً إن ماري بنشرها الكتاب تنتهك اتفاقاً بعدم الإفشاء وقع في العام 2001 بعد تسوية ممتلكات جدها، ولكن جهوده باءت بالفشل.

وبيع نحو 950 ألف نسخة في اليوم الذي نشر فيه الكتاب الذي وصفه البيت الأبيض بـ”كتاب الأكاذيب”.

وفي التسجيلات، قالت ماريان لابنة أخيها: ” الأمر يتعلق بزيف هذا كله. الزيف وهذه الوحشية والقسوة. دونالد متوحش وقاس”.

كما أن التسجيلات ألقت الضوء على مصدر إدعاء محرج في المذكرات بأن الرئيس دفع لشخص ما لكي يؤدي امتحان القبول في الكلية بدلاً منه.

وقالت ماريان “لقد دخل جامعة بنسلفانيا لأنه كان لديه شخص أدى الامتحان بالنيابة عنه” وأضافت بأنها حتى تتذكر اسم الرجل.

ورداً على ذلك، نشر البيت الأبيض بياناً لوسائل الإعلام الأمريكية من ترمب قال فيه: “في كل يوم هناك شيء آخر، من يعبأ. أنا أفتقد شقيقي، وسأواصل العمل بشكل جاد من أجل الشعب الأمريكي. لا يتفق معي الجميع، لكن النتائج واضحة. بلادنا ستكون قريباً أقوى من أي وقت مضى!”.

YouTube
YouTube